السبت 31 أكتوبر 2020 م -
  • :
  • :
  • م

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

    دخول عميد أسرى حماس عامه الـ21 في سجون الإحتلال

    آخر تحديث: الثلاثاء، 04 يونيه 2013 ، 00:00 ص

    دخل الأسير المقدسي محمود عيسى (45 عاماً) من بلدة عناتا والمعتقل منذ 3/6/1993 ، عامه الواحد والعشرين بشكل متواصل في سجون الاحتلال الصهيوني.
    وقال فؤاد الخفش، مدير مركز أحرار لدراسات الأسرى وحقوق الإنسان، إن محمود عيسى هو عميد أسرى حماس وأقدم سجين لحماس في سجون الإحتلال وقد أمضى 11 عاماً بشكل متواصل في العزل الإنفرادي وخرج بعد اضراب الكرامة في 17/5/2012.
    وأشار الخفش إلى أن عيسى كان المسؤول الأول عن عملية خطف الجندي الصهيوني نسيم توليدانو في ذكرى انطلاقة حماس عام 1992م والتي تم إبعاد قرابة 415 فلسطينياً من أبناء حركتي حماس والجهاد إلى مرج الزهور والتي كان يهدف من خلالها لتحرير الشيخ أحمد ياسين والأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال، الأمر الذي جعل الإحتلال يصر على عدم الإفراج عنه في صفقة الوفاء للأحرار.
    ويعتبر محمود عيسى من القيادات المعروفة على مستوى السجون بالإضافة إلى اعتباره عقلاً مدبراً ومفكراً وصاحب كاريزما قيادية خلابة لذلك أصرت قوات الاحتلال على حجزه كل هذه المدة داخل العزل الانفرادي ، ومن أجل مكانته هذه أيضاً أصرت الحركة الأسيرة على خوض هذا الإضراب من أجل إخراجه من العزل الانفرادي.
    وتحدث المركز الحقوقي أحرار أن 10 عمليات نقل وتنقيل تمت للأسير محمود عيسى خلال عام واحد وبعد خروجه من العزل الإنفرادي في محاولة من الإحتلال لخلق حالة من اللااستقرار للأسير عيسى.
    وتحدث الخفش عن عشرات الإضرابات التي خاضها محمود عيسى خلال مسيرته الاعتقالية هذه، بالإضافة إلى عودته إلى التحقيق عشرات المرات نتيجة إصراره على العمل حتى من داخل أسره ولم يفلح الاحتلال في أية مرة في نزع اعتراف واحد أو إفادة صغيرة من محمود، والذي كان يصنف على أنه جندي صلب يعتبر الاعتراف أثناء التحقيق خيانة.
    أم عبادة (انتصار عيسى) تقول لمركز أحرار لدراسات الأسرى وحقوق الإنسان أنها ومن عام 2000 لم تتمكن من رؤية شقيقها محمود وأن جميع العائلة محرومة من رؤيته سوى والدته المسنة والتي زارته مرتين طوال هذه الفترةوتضيف أم عبادة للمركز الحقوقي أحرار لقد توفى والدي بعد عام واحد من أسر محمود وتزوجت ثلاث شقيقات لي في غياب محمود.
    وتضيف أم عبادة إن 74 فرداً جديداً رزقت بهم العائلة بعد اعتقال محمود فلمحمود شقيقات وأشقاء تزوجوا وتزوج أبناؤهم وبناتهم ورزوقوا بأطفال بمعنى أن العائلة امتدت بشكل كبير دون أن يتمكن محمود المعزول من معرفة من تزوج ومن أنجب وما هي أسماء أقرب الناس لعائلته الأمر الذي يظهر معاناة الأسير كما ذكرت شقيقته للمركز أحرار.
    ويذكر أن محمود الآن وبعد خروجه من العزل موجود في سجن جلبوع شمال فلسطين المحتلة وهو من مواليد 21/5/1968 وهو غير متزوج

    (المصدر: وكالة معاً الإخبارية، 3/6/2013)


    أضف تعليق



    تعليقات الفيسبوك

حسب التوقيت المحلي لمدينة القدس

حالة الطقس حسب مدينة القدس

استطلاع رأي

ما رأيك في تضامن الشارع الفلسطيني مع الاسرى في معركتهم الأخيرة في داخل سجن عوفر؟

42.9%

16.3%

36.7%

4.1%

أرشيف الإستطلاعات
من الذاكرة الفلسطينية

الاستشهادي تامر زيارة من الجهاد الإسلامي يقتل ضابط مخابرات صهيوني بعد طعنه قرب معبر إيرز شمال قطاع غزة

31 أكتوبر 1993

الاستشهادي محمد خليل القايض من سرايا القدس يقتحم مغتصبة نيتساريم المحررة جنوب مدينة غزة ويشتبك مع جنود الاحتلال

31 أكتوبر 2004

استشهاد المجاهد محمود الحاج أحد مجاهدي سرايا القدس في مهمة جهادية شرق البريج

31 أكتوبر 2007

استشهاد المجاهد عمار غوادرة من سرايا القدس في معركة بطولية مع قوات الاحتلال التي حاصرته بالحي الشرقة بجنين

31 أكتوبر 2004

استشهاد القائد جميل جاد الله أحد قادة سرايا القدس في عملية اغتيال صهيونية بالخليل

31 أكتوبر 2001

وفاة الأسير المحرر زكي أبو ستيتة من مخيم جباليا إثر مرض عضال

31 أكتوبر 2000

الأرشيف
القائمة البريدية