الخميس 07 يوليو 2022 م -
  • :
  • :
  • ص

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

    معرض لتراث وإبداعات الأسرى في سجون الاحتلال

    آخر تحديث: الإثنين، 16 إبريل 2012 ، 00:00 ص

    صور لعذابات الأسرى داخل زنازين العزل الإنفرادى، معاناة وأنين تشق جدران غرف الاعتقال، سفينة يعتلى ظهرها الأسرى تمزق أسياج السجن إلى فضاء الحرية، أبطال أحنى ظهورهم كرسي التحقيق وحرارة القيد، أسيرات متشحات بالسواد ينظرن بلهفة وعيون ثاقبة من خلف  الأشواك إلى من يحررهن، وفي ركن آخر رسم لضحكات لسجان تفنن في جلد ظهور الأسرى، ومذكرات أدبية حاكت سنوات عمر بين جدران السجن، وعذاب السجان.
    لوحات فنية وأدبية من أعمال الأسرى الفلسطيني، برزت خلال افتتاح معرض "تراث وإبداعات الأسرى في سجون الاحتلال" على أرض الجامعة الإسلامية بغزة، والذي ينظم ضمن فعاليات وبرنامج إحياء يوم الأسير الفلسطيني والتي تنظمها وزارة شئون الأسرى والمحررين.
    وشارك في الافتتاح كل من وزير الأسرى عطا الله أبو السبح وبرفقته وفد من المسئولين في الوزارة، ومستشار رئيس الوزراء إسماعيل هنية لشؤون المؤسسات الأهلية عيسى النشار، وعدد كبير من الطلاب والمحاضرين في الجامعة الإسلامية.

    أعمالهم فنية وأدبية
    وأقيم على هامش المعرض وعلى جانبه، وعبر شاشة LCD عرض لإنجازات الأسرى داخل السجون، وأعمالهم الفنية والأدبية، والالتحام الشعبي مع قضيتهم في كل من الضفة الغربية وقطاع غزة والدول العربية، عبر الفعاليات والإعتصامات الميدانية.
    وقال أبو السبح: "إن رسالة المعرض والذي قام بمعظم أعماله الأسرى داخل سجون الاحتلال، جاء لربط الأسير بالعالم الخارجي، وأهله ووطنه فلسطين"، مشيرًا إلى أن المعرض يأتي كرسالة أيضًا للتذكير بالأسرى ومعاناتهم.
    وأضاف أبو السبح "إن المعرض فكرة لنقل مشاعر الأسير وفنه، وإبداعاته، ويعكس من جهة أخرى ثقافة الأسير الفلسطيني وقوته، وإرادة التحدي الواسعة التي يجمعها في ذهنه وجسده ونفسه، بالإضافة إلى أنها توضح انتماء الأسير لوطنه وشعبه، وتعرض عذاباته وآلامه في السجون".
    وتابع: "أن تنام الأمة عن واقع الأسرى لا يجوز شرعًا ولا أخلاقًا ولا عرفًا، ولا بد أن يتحرك الجميع لنصرتهم بالطرق المختلفة"، داعيًا في الوقت ذاته إلى ضرورة أن يؤم المعرض جميع الطلبة والطالبات ذوو الشأن وحتى المواطنين للإطلاع على ما فيه من قيم وإبداعات.
    وأشار أبو السبح إلى أن اختيار إطلاق المعرض من أرض الجامعة الإسلامية،"جاء ليعمق ترابط المجتمع وعلى وجه الخصوص فئة الشباب الطلاب مع الأسرى في سجون الاحتلال، وأن يرى هؤلاء الطلاب بأعينهم أعمال الأسرى ويطلعوا على معاناتهم، ويتحركوا لنصرتهم".

    وقفة حقيقية
    وشدد على أن الأسرى في الوقت الراهن "بحاجة إلى وقفة حقيقية بوقت تتعالى الصيحات للوقوف في وجه السلطات الصهيونية، والإعلان عن الإضراب عن الطعام"، منوهًا إلى أن وزارته تدعم خطواتهم، وتتمنى أن تكون خطوات وفق صورة موحدة بعيدة عن الفرقة.
    من جهته، قال مدير دائرة الأنشطة في وزارة الأسرى عبد الفتاح أبو جهل: "إن المعرض يأتي ضمن فعاليات يوم الأسير الفلسطيني والذي يوافق 17 من شهر أبريل/ نيسان، وأنه احتوى على العديد من الأعمال الفنية والثقافية للأسرى كتعبير رمزي للتضامن معهم".
    وأضاف: "إن المعرض يحتوي على أعمال يدوية ورسومات خطها الأسرى في سنوات سجنهم، وتم إرسالها عبر اللجنة الدولية للصليب الأحمر إلى ذويهم، فيما يحتوي جانب آخر على أعمال أدبية وشعرية ونثرية وبعض الدراسات السياسية، بالإضافة إلى أعمال قام بها متطوعون جامعيون للتعبير عن قضية الأسرى".
    عميد شؤون الطلبة بالجامعة الإسلامية ماهر الحولي أكد من جانبه أن المعرض جاء بالتنسيق بين وزارة الأسرى ومجلس طلاب جامعته، لعرض أعمال الأسرى، وإبراز دورهم، والوقوف من جهة ثانية إلى جانب قضيتهم العادلة.
    واعتبر الحولي المعرض "وسيلة مهمة ومعبرة وحيوية في الوقت ذاته، لتصل إلى قلوب كل من يطلع عليها، ونقل مدى المعاناة التي يعانيها الأسرى الأبطال داخل السجون وعلى وجه الخصوص في هذا الوقت الراهن الذي تشتد فيه هجمة يهود عليهم".

    (المصدر: موقع فلسطين، 11/4/2012)

     


    أضف تعليق



    تعليقات الفيسبوك

حسب التوقيت المحلي لمدينة القدس

حالة الطقس حسب مدينة القدس

استطلاع رأي

ما رأيك في تضامن الشارع الفلسطيني مع الاسرى في معركتهم الأخيرة في داخل سجن عوفر؟

43%

19.8%

34.9%

2.3%

أرشيف الإستطلاعات
من الذاكرة الفلسطينية

استشهد المجاهد ثائر الطناني من سرايا القدس أثناء تصديه لقوات الاحتلال المتوغلة في بيت لاهيا شمال قطاع غزة

07 يوليو 2006

استشهاد الأسير المحرر أسامة محمد النجار في إشتباك مسلح مع الوحدات الخاصة للجيش الصهيوني والشهيد من سكان خانيونس جنوب قطاع غزة

07 يوليو 1992

استشهاد الأسير صبري منصور عبد الله عبد ربه نتيجة اصابته برصاص حراس المعتقل والشهيد من سكان قرية الجيب

07 يوليو 1990

حكومة جنوب أفريقيا العنصرية تعلن أنها نجحت بمساعدة دولة الاحتلال في إطلاق صاروخ مداه 1440 كم قادر على حمل رؤوس نووية

07 يوليو 1989

إعلان ((تقرير بيل)) الذي يوصى بانتهاء فترة الانتداب على فلسطين وتقسيم فلسطين إلى دولة عربية وأخرى يهودية

07 يوليو 1937

الأرشيف
القائمة البريدية