الأربعاء 25 نوفمبر 2020 م -
  • :
  • :
  • م

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

    تقرير:(5000) أسير في سجون الاحتلال بينهم (246) طفلا

    آخر تحديث: الثلاثاء، 28 مايو 2013 ، 00:00 ص

    قال مدير دائرة الإحصاء بوزارة الأسرى والمحررين، عبد الناصر فراونة، أنه قد سُجل منذ النكبة عام 1948 ولغاية اليوم أكثر من (800) ألف حالة اعتقال، وأن المرحلة التي أعقبت النكبة وحتى هزيمة عام 1967 كانت الأكثر قسوة واجراماً بحق الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين والعرب، حيث اتسمت بالاعتقالات العشوائية، والتعذيب الجسدي والتعمد بإلحاق الأذى الجسدي المباشر بالمعتقلين، فيما شكَّل "الإعدام الجماعي والمباشر للأسرى والمعتقلين" سمة لتلك المرحلة.
    وتابع: أن (78) ألف حالة اعتقال من بين مجموع الحالات كانت قد سُجلت منذ بدء انتفاضة الأقصى في الثامن والعشرين من يوليو / سبتمبر 2000 ولغاية اليوم، وان تلك الاعتقالات طالت وشملت كافة شرائح وفئات المجتمع الفلسطيني ولم تستثنِ أحداً، حيث طالت الأطفال والشيوخ والنساء والمرضى بالإضافة إلى النواب وبعض الوزراء السابقين.
    وأضاف فراونة: أن " الصهيونية " اعتقلت خلال انتفاضة الأقصى أكثر من (950) مواطنة، وأكثر من (9) آلاف طفل، وقرابة (60) نائباً ووزيراً سابقاً بالإضافة إلى عشرات الصحفيين والأكاديميين ومئات القيادات السياسية والمهنية والاجتماعية.
    وأوضح فروانة بأن " الصهيونية " لا تزال تحتجز في سجونها ومعتقلاتها قرابة (5000) خمسة آلاف أسير في ظروف قاسية تفتقر للحد الأدنى من الحقوق الإنسانية التي تنص عليها الاتفاقيات والمواثيق الدولية، في ظل استمرار سياسة الإهمال الطبي وتعريضهم للتعذيب الجسدي والنفسي، مما يشكل خطرا على صحة وحياة الأسرى والأسيرات.
    وبيّن الى أن من بين الأسرى يوجد (246) طفلاً لم تتجاوز أعمارهم الثامنة عشر، وان (47) طفلاً منهم تقل أعمارهم عن 16 عاماً، و(14) أسيرة أقدمهن لينا الجربوني المعتقلة منذ مايزيد عن 11 عاماً، و (12) نائباً بالإضافة الى وزيرين سابقين، و(162) معتقلا اداريا دون تهمة أو محاكمة.
    وأشار فروانة الى أن من بين الأسرى يوجد (533) أسيراً يقضون أحكاماً بالسجن المؤبد (مدى الحياة) لمرة واحدة أو لمرات عدة.
    وذكر فروانة إلى أن (104) أسرى من بين مجموع الأسرى، يُطلق عليهم الفلسطينيون مصطلح " الأسرى القدامى " وهم المعتقلين منذ ما قبل اتفاقية أوسلو وقيام السلطة الوطنية الفلسطينية في الرابع من مايو / آيار عام 1994، وأن أقل واحد من هؤلاء قد مضى على اعتقاله أكثر من 19 عاماً، فيما بينهم (80) أسير مضى على اعتقالهم أكثر من عشرين عاماً، وأن من بين هؤلاء أيضا (24) أسيراً مضى على اعتقالهم ما يزيد عن ربع قرن، ويعتبر الأسير كريم يونس المعتقل منذ ما يزيد عن ثلاثين عاماً أقدم الأسرى عموماً.
    ودعا فروانة كافة الجهات الفلسطينية الرسمية والفصائل الوطنية والإسلامية كافة، والمؤسسات التي تعنى بالأسرى، بالإضافة إلى مؤسسات المجتمع المدني وخاصة التي تعنى بحقوق الإنسان وبالمرأة والصحة والأطفال، وكذلك الفعاليات والأطر الشعبية ووسائل الإعلام المختلفة إلى منح قضية الأسرى مزيدا من الاهتمام بما يتناسب مع قضيتهم ويوازي حجم الانتهاكات التي تقترف بحقهم، وبما يساهم في تسليط الضوء على معاناتهم المتفاقمة وبساعد في الخفيف عنهم وتحسين أوضاعهم كمقدمة لإطلاق سراحهم.

    (المصدر: فلسطين اليوم، 27/05/2013)


    أضف تعليق



    تعليقات الفيسبوك

حسب التوقيت المحلي لمدينة القدس

حالة الطقس حسب مدينة القدس

استطلاع رأي

ما رأيك في تضامن الشارع الفلسطيني مع الاسرى في معركتهم الأخيرة في داخل سجن عوفر؟

43.1%

17.6%

35.3%

3.9%

أرشيف الإستطلاعات
من الذاكرة الفلسطينية

استشهاد المجاهد أحمد لبد من سرايا القدس برصاص قناص صهيوني أثناء تصديه لاجتياح صهيوني شمال قطاع غزة

25 نوفمبر 2006

الشهيد خالد أكر ينفذ عملية فدائية بواسطة طائرة شراعية في معسكر للجيش الصهيوني، في أراضي قرية الخالصة شمال فلسطين أسفرت العملية عن مقتل 35 جندياً وضابطاً صهيونياً

25 نوفمبر 1987

الأرشيف
القائمة البريدية