الأحد 22 مايو 2022 م -
  • :
  • :
  • م

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

    عائلات أسرى الدفعة الرابعة.. تفاؤل وترقب للمجهول

    آخر تحديث: الإثنين، 31 مارس 2014 ، 08:02 ص

    لم تبذل والدة الأسير ناصر أبو سرور من سكان مدينة بيت لحم قصارى جهدها في تزيين بيت العائلة استعدادًا لاستقبال النجل الغائب والأسير في سجون الاحتلال منذ عام1993 م، كونها متوقعة إجهاض إتمام دفعة الأسرى القدامى الرابعة، ونقض الاحتلال وعده للسلطة.
    وكابدت الحاجة أم ناصر، ولع الاشتياق طوال السنين الماضية، غير أنها لم تتمالك نفسها مع كل دفعة يتم الحديث فيها عن إطلاق سراح أسرى ما قبل أوسلو، مشيرة إلى أنها ترقبت خروج نجلها خلال الدفعات الثلاثة الماضية دون أن يكتمل حلمها الوحيد في الحياة.
    وقالت: "لقد زرت ناصر قبل 15 يومًا ولم يكن متفائلاً"، مشيرة إلى وصيته بالاستمرار في زيارته في حال لم تتم استجابة الاحتلال بالإفراج عنه وعن بقية زملائه الذين كان من المقرر الإفراج عنهم, السبت الماضي".
    وكشفت مصادر في السلطة عن وجود اتصالات من قبل الراعي الأمريكي مع حكومة الاحتلال لأجل الإفراج عن الدفعة الرابعة دون الوصول إلى قرار نهائي، غير أن وزير شئون الأسرى في حكومة رام الله قال: "ما زال الأمر قائمًا".
    ويرى المحلل السياسي عماد غياظة أن تضارب الأنباء حول الإفراج عن دفعة الأسرى ناتج عن عملية التضارب في سير عملية المفاوضات بين السلطة والاحتلال أو تعثرها.
    وقال: "قوات الاحتلال تحاول إثبات ذاتها كونها المتحكمة الأساسية في عملية المفاوضات، وهي تحاول ابتزاز الوفد الفلسطيني في جلسات التسوية لتقديم التنازلات".
    وأضاف، المزعج في الأمر هو عدم إفصاح الاحتلال للمفاوض الفلسطيني عن نواياه فيما يتعلّق بالتزاماتها فيما يخصّ موعد الإفراج عن الدّفعة الرابعة، خاصة وأن الجميع يستمع إلى تصريحات متناقضة لا تراعي مشاعر أهالي الأسرى".
    ويتوقع غياظة، أن تُبقي حكومة الاحتلال على وتر التلاعب بالمشاعر الفلسطينية دون غضب الطرف الأمريكي، مستدركًا، المفاوض الفلسطيني ما زال يعتمد على حسن النوايا الصهيونية.
    ورأى أن المطلوب من السلطة استغلال كامل نفوذها وأوراقها في المفاوضات، وفي مقدمتها المطالبة بتقرير مصير الشعب الفلسطيني لنيل حقوقه والحصول على دولته، من خلال حسمها عبر حوار سياسي فلسطيني شامل.

    (المصدر: صحيفة فلسطين، 31/3/2014)


    أضف تعليق



    تعليقات الفيسبوك

حسب التوقيت المحلي لمدينة القدس

حالة الطقس حسب مدينة القدس

استطلاع رأي

ما رأيك في تضامن الشارع الفلسطيني مع الاسرى في معركتهم الأخيرة في داخل سجن عوفر؟

43.9%

19.5%

34.1%

2.4%

أرشيف الإستطلاعات
من الذاكرة الفلسطينية

استشهاد المجاهدين عبد المجيد الحاج صالح وياسين جاسر من سرايا القدس أثناء تصديهم للقوات الصهيونية المتوغلة شرق مدينة رفح

22 مايو 2009

الاستشهادي المجاهد إبراهيم نصر من سرايا القدس يفجر شاحنة مفخخة قرب موقع إيرز الصهيوني شمال قطاع غزة

22 مايو 2008

استشهاد المجاهد خالد زكارنة من سرايا القدس باشتباك مسلح مع جنود الاحتلال بالقرب من مدينة جنين

22 مايو 2002

اغتيال المجاهد جهاد عصفور من الجهاد الإسلامي بقصف صهيوني على مدينة الخليل

22 مايو 1994

مجلس الأمن يصدر قراره رقم 49 الخاص بوقف إطلاق النار أثناء الحرب بين العرب والصهاينة

22 مايو 1948

الأرشيف
القائمة البريدية