السبت 21 مايو 2022 م -
  • :
  • :
  • م

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

    الأسرى الفلسطينيون يضربون احتجاجاً على استشهاد الجعبري

    آخر تحديث: الخميس، 11 سبتمبر 2014 ، 08:01 ص

    خاض الأسرى الفلسطينيون في سجون الاحتلال الصهيوني أمس إضراباً عاماً احتجاجاً على استشهاد الأسير رائد الجعبري في ظروف غامضة، مطالبين بلجنة تحقيق حول ظروف استشهاده.
    وقال مدير عام نادي الأسير الفلسطيني عبد العال العناني إن "نبأ استشهاد الأسير الجعبري أثار ردود فعل فلسطينية غاضبة من قبل فصائل العمل الوطني والإسلامي، والحركة الوطنية الأسيرة في سجون الاحتلال".
    وأضاف: إن "سلطات الاحتلال تتحمل المسؤولية الكاملة عن جريمة استشهاد الجعبري، الذي تم اعتقاله في السادس والعشرين من شهر تموز (يوليو) الماضي، وجرى إيقافه منذ ذلك الوقتقيد المحاكمة".
    وطعن في "صحة الرواية الصهيونية التي ادعت بإقدام الشهيد الجعبري على الانتحار"، لافتاً إلى "سجل جرائم الاحتلال المتراكم بحق الأسرى، والتي أودت بحياة زهاء 209 شهداء من إجمالي أكثر من 7 آلاف أسير معتقلين حالياً في سجون الاحتلال".
    وأوضح بأن "الأسرى وجهوا رسائل منددة إلى ممثلي مصلحة السجون، عبروا فيها عن غضبهم تجاه استشهاد الأسير الجعبري، وحيال ما يحصل من انتهاكات صارخة داخل سجون الاحتلال، وطالبوا بتشكيل لجنة تحقيق في ظروف استشهاد الأسير الجعبري".
    وأشار إلى أن "الجعبري كان معتقلاً في سجن "عوفر" قبل نقله إلى سجن "إيشيل"، حيث تم وضعه، منذ الثالث من الشهر الحالي في زنزانة منفردة". وأكد "استمرار الجهود الفلسطينية الحثيثة لفضح ممارسات الاحتلال العدوانية بحق الأسرى والمطالبة بالإفراج عنهم".
    وشدد على ضرورة "المضي الفلسطيني في خطوات الانضمام إلى بقية المؤسسات والمنظمات الدولية، وفي مقدمتها ميثاق روما، بما يسمح بتوفير الحماية للأسرى العزل في سجون الاحتلال، ومحاكمة الاحتلال على جرائمه ضدهم".
    ودعا "المجتمع الدولي للخروج من صمته المطبق حيال جرائم الاحتلال المباشرة ضد الأسرى"، مطالباً "البرلمان الأوروبي بإعادة إيفاد لجنة حقوق الإنسان، مماثلة لجهده السابق الذي قوبل برفض صهيوني للإطلاع على أوضاع الأسرى داخل سجونه المحتلة".
    وحث "المنظمات الدولية على ممارسة دور أكبر للجم الاحتلال عن جرائمه بحق الشعب الفلسطيني، وإجباره على الانصياع للقانون الدولي والقانون الدولي الإنساني، من أجل وضع حد لانتهاكاته الخطيرة ضد الأسرى".
    وأعرب عن "قلقه حيال سقوط المزيد من الشهداء إزاء عدوان الاحتلال المتواصل بحقهم، لاسيما تجاه كبار السن والمرضى منهم الذين يمارس الاحتلال ضدهم سياسة الموت البطيء".
    وقد أعلنت الحركة الوطنية الأسيرة داخل سجون الاحتلال الإضراب الاحتجاجي أمس بعد استشهاد الأسير الجعبري (37 عاماً) في مستشفى "سوروكا" في مدينة بئر السبع.
    وكان الشهيد الجعبري، من مدينة الخليل، قد اعتقل بتاريخ 26/7/2014 في سجن "إيشيل" خلال حملة الاعتقالات التي أعقبت اختطاف وقتل المستوطنين الثلاثة، في الثاني عشر من الشهر نفسه.
    من جانبه، قال رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع إن "الأسير الجعبري لم يكن يعاني من أي أمراض، وأنه نقل صباح أول أمس الثلاثاء إلى مستشفى "سوروكا" في بئر السبع".
    وحمّل، في تصريح أمس، "سلطات الاحتلال المسؤولية الكاملة عن استشهاد الأسير الجعبري"، مطالباً "بتشكيل لجنة تحقيق دولية للوقوف على الأسباب الكاملة التي أدت إلى استشهاده".
    وأشار إلى أن "الجعبري كان معتقلاً في سجن "عوفر" قبل نقله إلى سجن "إيشيل"، ويبدو أنه قد تعرض للتعذيب خلال عملية نقله من قبل إدارة السجون".
    فيما طعن رئيس نادي الأسير الفلسطيني قدورة فارس في "ادعاءات الاحتلال بإقدام الأسير الجعبري على الانتحار"، داعياً "المؤسسات الدولية إلى التحقيق في ظروف استشهاده".


    أضف تعليق



    تعليقات الفيسبوك

حسب التوقيت المحلي لمدينة القدس

حالة الطقس حسب مدينة القدس

استطلاع رأي

ما رأيك في تضامن الشارع الفلسطيني مع الاسرى في معركتهم الأخيرة في داخل سجن عوفر؟

43.9%

19.5%

34.1%

2.4%

أرشيف الإستطلاعات
من الذاكرة الفلسطينية

استشهاد المجاهدين حمدي أبو حمد ونادر أبو دقة من سرايا القدس أثناء اشتباك مسلح مع القوات الصهيونية شرق خانيونس

21 مايو 2010

استشهاد المجاهد محمد طلال كساب من سرايا القدس في اشتباك مسلح مع قوات الاحتلال جنوب قطاع غزة

21 مايو 2002

استشهاد الأسير خالد علي أبو دية في سجن المسكوبية نتيجة التعذيب والشهيد من سكان بيت لحم

21 مايو 1997

استشهاد الأسير المحرر عارف عمران عاشور من غزة الزيتون في اشتباك مسلح مع قوات الاحتلال

21 مايو 1971

العصابات الصهيونية ترتكب مجزرة في قرية الكابري قضاء عكا، وتقوم باحتلال قرى النهر والتل وأم الفرج قضاء عكا، والغابسية قضاء صفد

21 مايو 1948

العصابات الصهيونية ترتكب مجزرة في قرية الطنطورة قضاء حيفا، راح ضحيتها ما يزيد عن 200 فلسطيني

21 مايو 1948

الثوار الفلسطينيون يهاجمون المستوطنين اليهود ويسفر الحادث عن مقتل 46 شخصاً وجرح 146 آخرين، والانتداب البريطاني يشكل لجنة لتقصي الحقائق

21 مايو 1921

الأرشيف
القائمة البريدية