الخميس 06 أكتوبر 2022 م -
  • :
  • :
  • م

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

    الشيخ عدنان: الاحتلال فشل في قضم وهضم الفرحة الفلسطينية بالإفراج عني

    آخر تحديث: الأحد، 12 يوليو 2015 ، 12:41 م

    قال الأسير المحرر، الشيخ خضر عدنان القيادي في حركة الجهاد الإسلامي، "إن سلطات الاحتلال الإسرائيلي حاولت قضم وهضم الفرحة الفلسطينية بالإفراج عنه في ساعة مبكرة من فجر اليوم الأحد، مشيرا أنها فشلت وسترى فشلها الليلة.

    وأضاف عدنان، في كلمة مقتضبة أمام وسائل الإعلام عقب الإفراج عنه، "إسرائيل أخطأت باعتقالي المرة الأولى والأخيرة، وأخطأت بإفراجها عني في موعد غير عادي، وفي ساعة مبكرة، ظنا منها أنها ستقضم وتهضم فرحة شعبنا بالإفراج عني".

    وتابع عدنان، "هذا جبن من الاحتلال الذي يخاف من فرحة شعبنا... سترى إسرائيل فشلها الليلة، وسترى الجماهير المتدفقة من مختلف أرجاء فلسطين المحتلة ...".

    وعن صحته قال عدنان "أنا بخير والحمد لله"، إلا أن عدنان بدا مرهقا.

    وكان عشرات النشطاء من حركة الجهاد الإسلامي بمدينة جنين وأهالي بلدة عرابة استقبلوا عدنان على مدخل البلدة عند الساعة السادسة فجرا، بالتوقيت المحلي، حيث رفض وصوله قبل بزوغ النور.

    وأفرج عن عدنان في ساعة مبكرة من فجر اليوم، بعد إضراب عن الطعام دام 55 يومًا، رفضًا للاعتقال الإداري.

    وخاض عدنان إضرابًا مفتوحًا عن الطعام، دام 55 يومًا، رفضًا للاعتقال الإداري، حيث أعلنت حركة الجهاد الإسلامي في 29 من شهر حزيران/يونيو الماضي، أن عدنان فك إضرابه، بعد اتفاق مع الجانب الإسرائيلي، مقابل الإفراج عنه قبل عيد الفطر المبارك.

    وحظي عدنان المنحدر من بلدة عرابة قرب جنين، شمالي الضفة الغربية، برمزية كبيرة لدى الفلسطينيين، منذ إضرابه عن الطعام مدة 67 يومًا، عام 2012، قبل أن ينهيه باتفاق قضى بالإفراج عنه وقتها.

    وأعيد اعتقال عدنان في 8 تموز/يوليو الماضي، على حاجز عسكري إسرائيلي في مدينة جنين، شمالي الضفة الغربية، قبل أن يُعلِن إضرابًا عن الطعام، في 5 مايو/ أيار الماضي، احتجاجًا على تمديد فترة اعتقاله الإداري.

    والاعتقال الإداري، قرار توقيف دون محاكمة، لمدة تتراوح ما بين شهر إلى ستة أشهر، يجدد بشكل متواصل لبعض الأسرى، وتتذرع إسرائيل بوجود ملفات "سرية أمنية" بحق المعتقل، الذي تعاقبه بالسجن الإداري.


    أضف تعليق



    تعليقات الفيسبوك

حسب التوقيت المحلي لمدينة القدس

حالة الطقس حسب مدينة القدس

استطلاع رأي

ما رأيك في تضامن الشارع الفلسطيني مع الاسرى في معركتهم الأخيرة في داخل سجن عوفر؟

42%

19.3%

36.4%

2.3%

أرشيف الإستطلاعات
من الذاكرة الفلسطينية

استشهاد المجاهد محمد باسم رداد من الجهاد الإسلامي أثناء تصديه لقوات الاحتلال المتوغلة ببلدة صيدا في طولكرم

06 أكتوبر 2004

استشهاد الأسير المجاهد يحيي الأطرش من الجهاد الإسلامي أثناء التحقيق والتعذيب الشديد من قبل الجنود الصهاينة فى سجن النقب

06 أكتوبر 1990

الانطلاقة الجهادية المباركة لحركة الجهاد الإسلامي، وهو تاريخ معركة الشجاعية البطولية

06 أكتوبر 1987

بدأت حرب أكتوبر على الجبهتين المصرية والسورية ضد الكيان الصهيوني

06 أكتوبر 1973

استشهاد الأسير المحرر هيثم أبو النجا من خانيونس خلال تصديه لقوات الاحتلال ويذكر أنه أمضى 7 سنوات في السجون

06 أكتوبر 2002

استشهاد الأسير المحرر زهير رزق درابيه من مخيم جباليا خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في انتفاضة الأقصى

06 أكتوبر 2000

استشهاد المجاهد حسن صالح براهمة من مجاهدي الجهاد الاسلامي في عملية اغتيال صهيونية بجنين

06 أكتوبر 1992

استشهاد المجاهد سامي محمد جلامنة أحد مجاهدي سرايا القدس في اشتباك مسلح مع قوات الاحتلال بمخيم جنين

06 أكتوبر 2002

استشهاد القادة زهدي قريقع وسامي الشيخ خليل أحمد حلس ومحمد الجمل، في معركة الشجاعية البطولية الشهيرة وأدت إلى مقتل واصابة عدداً من الصهاينة

06 أكتوبر 1987

الأرشيف
القائمة البريدية