الأحد 22 مايو 2022 م -
  • :
  • :
  • م

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

    وصية الشهيد المجاهد: محروس مصباح أمين البحطيطي

    آخر تحديث: الثلاثاء، 22 نوفمبر 2016 ، 00:16 ص
    الشهيد المجاهد: محروس مصباح أمين البحطيطي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين، وقائد المجاهدين الصادق الأمين، سيدنا محمد عليه أفضل الصلاة والتسليم.

    ﴿مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا﴾ صدق الله العظيم. [الأحزاب: 23]

    أحبائي في الله: إني والله أعلم أن الفراق صعب، إن العين لتدمع وإن القلب ليحزن، وإنا على فراقكم لمحزونون ولكنها الجنة، فإن الحياة بجوار الله تعالى لهي أعز وأكرم من هذه الحياة التي يعربد فيها أبناء القردة والخنازير.

    فيا أبناء (سرايا القدس) هبوا وتقربوا إلى الله بقتل أبناء القردة والخنازير، فإن الحور تناديكم وتستنفركم فانفروا، فإني والله وكأني أرى الملائكة تزفكم إلى قصوركم فلا تتقاعسوا ولا تيأسوا وشدوا الرحال، فإن الجنة ثمنها غالٍ وأرخص ما نقدمه من أجلها هو إراقة دمنا وتقطيع أجسادنا إربًا إربًا في سبيل الله.

    فيا إخوتي: إن حياة الجهاد لهي أحلى حياة، فإن حياة العزة والكرامة لا تأتي إلا بالجهاد، فإن الشهداء وحدهم هم الذين يرسمون بدمهم الطاهر خارطة الوطن المسلوب، والشهداء وحدهم هم الذين يمدوننا بالنفس الطويل لنحيا حياة العزة والانتصار.

    فيا أيها المجاهدون الأبطال: وصيتي لكم أن تحفظوا دمنا، وأن تسيروا على دربه ونوره، ولا تخونوا الأمانة التي حملكم الله إياها، ولا تنخدعوا بدعاة الهزيمة والانكسار، ولا تضعوا الآمال في الرؤساء المتخاذلين، فإن النصر من عند الله آتٍ على أيد المجاهدين الأبطال، الذين سطروا أسمى معاني العزة والفخر أمثال المعلم القائد و(محمود عرفات الخواجا) و(يحيى عياش) وكل الأبطال، فإن الحق وحياة العزة لا تأتي إلا بالجهاد.

    فها أنا أحبتي أقدم نفسي رخيصة في سبيل الله تعالى إرضاءً لله تعالى، ونصرةً لإخواني وأبناء شعبي، وأسأل الله تعالى أن يوفقني في عملي هذا ويجعله خالصًا لوجهه الكريم.

    وصيتي إلى أمي، وأبي، وإخواني، وأخواتي، وأهلي: أن لا تحزنوا، ولا تجزعوا، ولا تقولوا إلا ما يرضي ربكم فأنتم تعلمون أن الشهادة أسمى ما كنت أتمنى في هذه الدنيا. فافرحوا واصبروا، فإن الله سيجزيكم خير الجزاء وبشرى لكم شفاعة رسولكم محمد صلى الله عليه وسلم وشفاعتي لكم بإذن الله تعالى. وأوصيكم بتقوى الله تعالى والسير على نهج الشهداء، والالتزام بالإسلام قولاً وعملاً، ولا أقول وداعًا بل إلى لقاء قريب في الفردوس الأعلى.

    وسلامي إلى إخواني الشهداء الأحياء أبناء (السرايا) الأبطال.. فسامحوني، سامحوني، سامحوني.

    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،،

    أخوكم الشهيد بإذن الله

    محروس مصباح البحطيطي


    أضف تعليق



    تعليقات الفيسبوك

حسب التوقيت المحلي لمدينة القدس

حالة الطقس حسب مدينة القدس

استطلاع رأي

ما رأيك في تضامن الشارع الفلسطيني مع الاسرى في معركتهم الأخيرة في داخل سجن عوفر؟

43.9%

19.5%

34.1%

2.4%

أرشيف الإستطلاعات
من الذاكرة الفلسطينية

استشهاد المجاهدين عبد المجيد الحاج صالح وياسين جاسر من سرايا القدس أثناء تصديهم للقوات الصهيونية المتوغلة شرق مدينة رفح

22 مايو 2009

الاستشهادي المجاهد إبراهيم نصر من سرايا القدس يفجر شاحنة مفخخة قرب موقع إيرز الصهيوني شمال قطاع غزة

22 مايو 2008

استشهاد المجاهد خالد زكارنة من سرايا القدس باشتباك مسلح مع جنود الاحتلال بالقرب من مدينة جنين

22 مايو 2002

اغتيال المجاهد جهاد عصفور من الجهاد الإسلامي بقصف صهيوني على مدينة الخليل

22 مايو 1994

مجلس الأمن يصدر قراره رقم 49 الخاص بوقف إطلاق النار أثناء الحرب بين العرب والصهاينة

22 مايو 1948

الأرشيف
القائمة البريدية