السبت 31 أكتوبر 2020 م -
  • :
  • :
  • ص

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

    الهيئة القيادية لأسرى الجهاد تقرر الدخول في خطوات تصعيدية تضامناً مع الأسير أنس جرادات والأسرى المعزولين

    آخر تحديث: الأربعاء، 18 يناير 2017 ، 09:50 ص

    جنين/ مهجة القدس:

    أكدت الهيئة القيادية العليا لأسرى حركة الجهاد الإسلامي في سجون الاحتلال الصهيوني في بيان وصل مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى مساء اليوم الثلاثاء، الدخول في خطوات تصعيدية جادة تضامناً مع الأسير المعزول أنس جرادات والأسرى المعزولين في سجن ايشل منذ أكثر من عام وهم سعيد صالح، حسني عيسى، منير أبو ربيع وعبد الله أبو ضاهر.

    وأشارت الهيئة القيادية في بيانها الذي وصل مهجة القدس إلى أنها لن تترك المجاهد أنس جرادات وحيداً في معركته وأنه آن الأوان كي يخرج هو واخوانه المعزولين من سجن ايشل وهم: سعيد صالح، حسني عيسى، منير أبو ربيع وعبد الله أبو ضاهر.

    وقالت الهيئة القيادية إنها جادة في كل كلمة تقولها وأنها أمهلت إدارة القمع الصهيونية حتى يوم الأحد القادم كي لا يتم الادعاء أنهم لم يعطوا فرصة للحوار، داعية الجميع الاستعداد لما هو قادم.

    وهذا نص البيان كما ورد:

    الحمد لله القائل:

    "وَالذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا وَإِنَّ اللّهَ لَمَعَ الْمُحْسِنِينَ"

    والصلاة والسلام على رسوله الأمين وعلى آله وصحبه أجمعين

    المجاهدون الأماجد أبناء الجهاد الإسلامي الخيار والأمل، يا من أثبتم على الدوام للقاصي والداني أنكم الأقدر على الثبات أمام إدارة الحقد الصهيوني وانتزاع حقوقكم من أنيابها، لقد وردنا اليوم الثلاثاء 17/1/2017 رسالة من المجاهد أنس غالب جرادات أنه يعاني من صفار الكبد وقد بدأ من مساء اليوم الدخول في إضراب مفتوح عن الطعام احتجاجاً على التقصير في الجانب الطبي ومطالباً بخروجه من العزل، ونحن بدورنا في الهيئة العليا وأيضاً على مستوى أمراء السجون توجهنا إلى إدارة القمع الصهيونية أننا لن نترك المجاهد أنس جرادات وحيداً في معركته وأنه آن الأوان كي يخرج هو واخوانه المعزولين من سجن ايشل وهم: سعيد صالح، حسني عيسى، منير أبو ربيع وعبد الله أبو ضاهر. وبالنسبة لإخواننا الأربعة لن نسمح باستمرار عزلهم لما بعد شهر فبراير القادم وأن كل خيارات الجهاد الإسلامي مفتوحة، ونحن جادون في كل كلمة نقولها ونحن أمهلنا إدارة القمع حتى يوم الأحد القادم كي لا يتم الادعاء أننا لم نعطي فرصة للحوار. لذلك على الجميع الاستعداد لما هو قادم.

    "وَسَيَعْلَمُ الّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنْقَلَبٍ يَنْقَلِبُونَ"

     الدائرة الإعلامية

    17/01/2017


    أضف تعليق



    تعليقات الفيسبوك

حسب التوقيت المحلي لمدينة القدس

حالة الطقس حسب مدينة القدس

استطلاع رأي

ما رأيك في تضامن الشارع الفلسطيني مع الاسرى في معركتهم الأخيرة في داخل سجن عوفر؟

42.9%

16.3%

36.7%

4.1%

أرشيف الإستطلاعات
من الذاكرة الفلسطينية

الاستشهادي تامر زيارة من الجهاد الإسلامي يقتل ضابط مخابرات صهيوني بعد طعنه قرب معبر إيرز شمال قطاع غزة

31 أكتوبر 1993

الاستشهادي محمد خليل القايض من سرايا القدس يقتحم مغتصبة نيتساريم المحررة جنوب مدينة غزة ويشتبك مع جنود الاحتلال

31 أكتوبر 2004

استشهاد المجاهد محمود الحاج أحد مجاهدي سرايا القدس في مهمة جهادية شرق البريج

31 أكتوبر 2007

استشهاد المجاهد عمار غوادرة من سرايا القدس في معركة بطولية مع قوات الاحتلال التي حاصرته بالحي الشرقة بجنين

31 أكتوبر 2004

استشهاد القائد جميل جاد الله أحد قادة سرايا القدس في عملية اغتيال صهيونية بالخليل

31 أكتوبر 2001

وفاة الأسير المحرر زكي أبو ستيتة من مخيم جباليا إثر مرض عضال

31 أكتوبر 2000

الأرشيف
القائمة البريدية