25 سبتمبر 2020 م -
  • :
  • :
  • م

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

    ثائر حلاحلة.. 90 شهراً من الأسر بحجة الاعتقال الإداري

    آخر تحديث: السبت، 10 مارس 2018 ، 12:38 م

    منذ اعتقاله الأخير، اتخذ الأسير ثائر حلاحلة من بلدة خرسا بالخليل قراره بعدم التعامل مع محاكم الاحتلال، في خطوة سبقت قرار الأسرى الإداري جميعاً بعشرة أشهر.

    حلاحلة وخلال سنواته اعتقاله الطويلة إداريا، أدرك أن التعامل مع هذه المحاكم هي مضيعة لوقت الأسير وإعطاء شرعية لمحاكم الاحتلال الصورية.

    وكان الأسير حلاحلة (38 عاما)، اعتقل 9 مرات نصفها اعتقالات إدارية، بما مجموعه 90 شهراً متفرقة، خاض خلالها أشهر من الإضرابات الفردية عن الطعام ضد اعتقاله الإداري في العام 2012 حيث استمر في إضرابه 76 يوماً حصل في نهايتها على حريته.

    وبحسب زوجته "أم خطاب" فإن حلاحلة أدرك عبثية جلسات المحكمة للمعتقل الإداري وما يتخللها من تعب وإرهاق للأسير خلال النقل بالبوسطة والمعابر، وبلا فائدة مرجوة، فالاعتقال الإداري حجة الاحتلال لاحتجاز الأسير وأي محاكم لا يمكن أن تعدل الاحتلال عن هذا القرار، والتعاطي مع المحاكم يعتبر إضفاء الشرعية على هذه الحجة.

    وكل سنوات الاعتقال الإداري التي امتدت منذ سنوات 13 عاماً، وطوال90 شهراً، كانت التهمة ملفاً سرياً وشبهات بكونه يمكن أن يشكل خطراً على أمن الاحتلال واستقرار المنطقة، وكان حلاحلة يحضر كل جلسات الاعتقال من تقليص وتثبيت للاعتقال الإداري إلى المحاكم الاستئناف، مع كل تمديد وهو ما كان يشكل عبئاً عليه وعلى صحته.

    بعض الاعتقالات كانت تمتد إلى 24 شهراً، وأخرى كان التمديد يكون قبل ساعات فقط من الإفراج عنه، وفي الاعتقال الأخير تلقى تمديد الاعتقال الإداري قبل شهر وعشرة أيام من انتهاء المدة السابقة.

    وتقول الزوجة لـ "فلسطين اليوم الإخبارية": "الاعتقال الإداري أكبر مأساة للأسير وعائلته، فلا موعد محدد للإفراج عنه ولا استقرار للجهتين، ففي بعض المرات يتم الإفراج عنه بعد أول تمديد وفي مرات تمتد التمديدات لأربع وخمس مرات، دون أيه مبرر أو توقع واضح لما يمكن أن يكون بعد انتهاء مدة الاعتقال". وفي حاله حلاحلة فإن احتمال تمديده بالغالب تكون أكبر من الإفراج عنه، كما تشير الزوجة.

    وحلاحلة أب لطفلة "لمار" ثمانية أعوام، و"خطاب" خمسة أعوام، تقول زوجته إنهما كبرا بعيداً عنه بسبب الاعتقال الإداري المتجدد، إلى جانب حرمانهما من الزيارة بسبب حرمان الزوجة وعائلة حلاحلة من الزيارة.

    وبحسب الزوجة فلا يوجد وسائل اتصال بين العائلة والأسير حلاحلة، فالزوجة ممنوعة من الزيارةـ إلا بتصريح أمني يصدر لها كل عام مرة واحدة، وفي بعض الأحيان تمنع من اصطحاب أبنائها معها، إلى جانب منع المحاميين من زيارته بسبب مقاطعته للمحاكم.


    أضف تعليق



    تعليقات الفيسبوك

حسب التوقيت المحلي لمدينة القدس

حالة الطقس حسب مدينة القدس

استطلاع رأي

ما رأيك في تضامن الشارع الفلسطيني مع الاسرى في معركتهم الأخيرة في داخل سجن عوفر؟

42.2%

15.6%

37.8%

4.4%

أرشيف الإستطلاعات
من الذاكرة الفلسطينية

استشهاد المجاهد ضياء التلاحمة برصاص قوات الاحتلال بمدينة الخليل أثناء تنفيذه لعملية جهادية وهو من كوادر الرابطة الإسلامية في جامعة القدس

25 سبتمبر 2015

مجزرة صهيونية في مخيم البريج وسقوط عشرات الشهداء والجرحى

25 سبتمبر 2003

مجزرة صهيونية في قرية (حوسان) وسقوط العشرات بين شهيد وجريح

25 سبتمبر 1956

استمرار هبة النفق بعد استفزاز قوات الاحتلال الصهيوني الفلسطينيين بافتتاح نفق تحت الأقصى للسياح فتهب انتفاضة تؤدي إلى استشهاد نحو 100 فلسطيني ومئات الجرحى

25 سبتمبر 1996

استشهاد المجاهدين كامل الدحدوح ومحمود البنا ومحمد مرشود من مجاهدي سرايا القدس في عملية اغتيال صهيونية شرق غزة

25 سبتمبر 2009

استشهاد القائد محمد الشيخ خليل أحد أبرز قادة سرايا القدس ورفيق دربه القائد نصر برهوم في عملية اغتيال صهيونية جنوب مدينة غزة

25 سبتمبر 2005

استشهاد القائدين ذياب الشويكي وعبد الرحيم التلاحمة من قادة سرايا القدس في عملية اغتيال صهيونية في الخليل

25 سبتمبر 2003

مقتل 3 جنود صهاينة وإصابة 6 آخرين في اشتباك مسلح مع الشهيد نور عبد القادر أبو عرمانة أحد مجاهدي سرايا القدس في مخيم البريج

25 سبتمبر 2003

نجاة رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل من محاولة اغتيال فاشلة قام بها عناصر من جهاز الموساد الصهيوني في العاصمة الأردنية عمان

25 سبتمبر 1997

الأرشيف
القائمة البريدية