الأربعاء 25 نوفمبر 2020 م -
  • :
  • :
  • م

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

    خبير أممي يدعو إلى الإفراج الفوري عن الأسير البطل ماهر الأخرس

    آخر تحديث: ، 23 أكتوبر 2020 ، 7:06 م

    جنيف/ وكالات

    وجه السيد مايكل لينك، المقرر الخاص المعني بحقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية المحتلة منذ عام 1967م نداءً عاجلاً ظهر اليوم بضرورة الإفراج الفوري والعاجل عن الأسير المضرب عن الطعام لليوم الـ (89) على التوالي، الأسير ماهر عبد اللطيف الأخرس رفضاً لسياسة الاعتقال الإداري.

    وأشار السيد لينك في رسالته العاجلة: "الزيارات الأخيرة التي قام بها الأطباء إلى سريره في المستشفى في إسرائيل تشير إلى أنه على وشك المعاناة من فشل عضوي كبير، وقد يكون بعض الضرر دائمًا".

    وقال السيد لينك: "الاعتقال الإداري لعنة في أي مجتمع ديمقراطي يتبع حكم القانون". ومضيفاً: "عندما تقوم الدولة الديمقراطية باعتقال واحتجاز شخص ما، يتعين عليها توجيه الاتهام إلى الشخص وتقديم أدلته في محاكمة علنية والسماح بالدفاع الكامل ومحاولة إقناع هيئة قضائية محايدة بادعاءاتها دون أدنى شك".

    وأضاف السيد لينك: "الاعتقال الإداري بالمقابل يسمح للدولة باعتقال واحتجاز شخص دون توجيه تهم إليه، ودون محاكمة، ودون معرفة الأدلة ضده، ودون مراجعة قضائية عادلة. إنه نظام عقابي ناضج لسوء المعاملة".

    الجدير بالذكر أن سلطات الاحتلال الصهيوني نقلت قبل ظهر اليوم الأسير المجاهد ماهر عبد اللطيف الأخرس المضرب عن الطعام لليوم الـ (89) على التوالي من مشفى كابلان في الداخل المحتل إلى سجن عيادة الرملة العسكري، وألغت قرار ما تسمى المحكمة العليا بتجميد اعتقاله الإداري وأصدرت أمراً جديداً بإكمال فترة اعتقاله حتى 26/11/2020م.

    23/10/2020


    أضف تعليق



    تعليقات الفيسبوك

حسب التوقيت المحلي لمدينة القدس

حالة الطقس حسب مدينة القدس

استطلاع رأي

ما رأيك في تضامن الشارع الفلسطيني مع الاسرى في معركتهم الأخيرة في داخل سجن عوفر؟

43.1%

17.6%

35.3%

3.9%

أرشيف الإستطلاعات
من الذاكرة الفلسطينية

استشهاد المجاهد أحمد لبد من سرايا القدس برصاص قناص صهيوني أثناء تصديه لاجتياح صهيوني شمال قطاع غزة

25 نوفمبر 2006

الشهيد خالد أكر ينفذ عملية فدائية بواسطة طائرة شراعية في معسكر للجيش الصهيوني، في أراضي قرية الخالصة شمال فلسطين أسفرت العملية عن مقتل 35 جندياً وضابطاً صهيونياً

25 نوفمبر 1987

الأرشيف
القائمة البريدية