"السرسك" على قميص المنتخب الهولندي

أنتج ناشطون في هولندا فيلماً قصيراً عبروا من خلاله عن تضامنهم مع الأسير محمود السرسك، حيث ظهر فيه عدد من نجوم كرة القدم والفن والسياسة، وقد ارتدوا جميعاً قميص المنتخب الهولندي لكرة القدم، الذي حمل اسم السرسك.
وخلال الفيلم الصامت الذي يستمر لأقل من دقيقتين، يظهر بعض المشاهير في هولندا من مطربين ولاعبي كرة قدم ومسئولين سياسيين، وعشرات الشبان والفتيات والأطفال وحتى كبار السن وهم يوجهون رسائل تضامنية مع السرسك من خلال مداعبة الكرة وهم يرتدون القمصان البرتقالية.
ومن بين المشاهير الذين ظهروا الفنانون ليهي روثشيلد، وكوينسي غايرو، ولاعب كرة القدم الخماسية التركي الشهير كينان كوسيليغو، بالإضافة لرئيس الوزراء الهولندي الأسبق درس فان اغت، المعروف بدفاعه عن القضية الفلسطينية، وصديقه السياسي هاري فان بوميل الذي يجاهر دائماً بدعمه للشعب الفلسطيني، ورئيس حزب اليسار الأخضر المغربي الأصل توفيق ديبي.
وأراد القائمون على الفيلم وهو للمخرج الهولندي المنحدر من أصول مغربية عبد الكريم الفاسي، التأكيد على تضامنهم بطريقة غير معتادة مع السرسك، مؤكدين أن الاحتلال  يرتكب جريمة لا تغتفر بإبقائه في سجونه دون أي مبررات، مع التركيز على إضرابه لأكثر من ثلاثة أشهر عن الطعام، وقد دشنوا موقعاً إلكترونياً خاصاً بالسرسك.

(المصدر: صحيفة فلسطين، 21/6/2012)