الإثنين 17 يناير 2022 م -
  • :
  • :
  • م

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

    آخر تحديث: 2015-02-04

    أمين علي سعد بشارات

    البيانات الشخصية

    رقم الهوية: 950913012

    تاريخ الميلاد: 1985-07-16

    الوضع الاجتماعي: أعزب

    الجنس: ذكر

    المنطقة: الضفة الغربية

    المحافظة: طوباس

    مكان السكن: طمون

    البيانات الأكاديمية والمهنية

    المؤهل العلمي: ثانوية عامة

    المهنة: طالب

    بيانات الاستشهاد

    تاريخ الاستشهاد: 2003-03-16

    كيفية الاستشهاد: اغتيال

    مكان الاستشهاد: طمون

    تفاصيل الاستشهاد:

    خلال تجمع للشباب عند مدرسة طمون الثانوية قرب آذان المغرب لتنفيذ مهمة جهادية ولكن قبل الانطلاق وإذ بسيارة مدنية تخرج منها القوات الخاصة وتباغتهم بإطلاق النار والقنابل والقذائف ليرتقي الشهداء الخمسة إلى العلياء وهم الشهيد أمين بشارات، الشهيد سامي بشارات، الشهيد عماد عطية، الشهيد بكر نايف عطية، الشهيد محمد محاجنة. 

    نبذة عن الشهيد:

    وعندما تجبر الطفولة أن تكون أكبر من سنها، وعندما يجد أطفال فلسطين أنفسهم أمام صور الشهادة والشهداء … عند كل هذا وذاك، لا تنتظر من حر سوى أزيز الرصاص.

    أمين بشارات، ولد وترعرع في جبال قرية طمون الشماء بتاريخ 1671985م لعائلة فلسطينية ميسورة الحال هو الأكبر فيها من الذكور، أمتاز شهيدنا الصغير بطفولة هادئة والتزام مبكر، تلقى دراسته الابتدائية والإعدادية في مدارس طمون، وفي أثناء دراسته الثانوية ومع بدايات انتفاضة الأقصى المباركة أنضم الشهيد أمين لحركة الجهاد الإسلامي، في القرية حيث تأثر كثيرا بصحبة الشهيد محمد بشارات قائد سرايا القدس.

    رحلة مطاردته

    في يوم 1532002م وأثناء قيام الشهيد أمين بإحدى المهام الجهادية حول قرية طمون وبالتحديد على الطريق الالتفافية ،فوجئ أمين بقوة من جيش الاحتلال ترابط في المنطقة حيث قام جنود الدورية الصهيونية بإطلاق النار عليه مما أدى لإصابته بعيار من نوع (دمدم) في فخذه، ورغم الإصابة ونزيف الدم استطاع أمين الانسحاب من المنطقة بأمان .

    بعد حادث الإصابة هذا بحوالي شهرين داهمت قوة من الجيش ورجال المخابرات الصهاينة منزل عائلة أمين، حيث قاموا بتفتيش المنزل والعبث بمحتوياته، بعد عملية المداهمة هذه أدرك أمين بأنه مطلوب ومطارد من قبل أجهزة الأمن الصهيونية.

    بقي أمين مطاردا ما يقارب العشرة أشهر، قبل حادثة استشهاده شارك في عدد من عمليات إطلاق النار في منطقة الأغوار ومنطقة شرق جنين، وبالرغم من صغر سنه استطاع بذكائه التخفي ومراوغة الجواسيس، فقد عرف عنه التنكر بزي امرأة أثناء زيارته لمنزل عائلته ليطمئن على والديه وأخوته الصغار، وفي لقاء مع والد الشهيد أمين قال (كان أمين ولدا صغيرا بسنه كبيرا بتفكيره وعمله، كنت أدخل عليه غرفته فأجده يكتب بيان نعيه بنفسه على الكمبيوتر عندها كان يقول لي "يا أبي لكم الفخر إن أنا استشهدت " )

    ويضيف والد الشهيد قائلا ( زارنا آمين كثيرا في فترة مطاردته وفي أربع زيارات له داهمت قوات الاحتلال المنزل وبحمد الله استطاع في الأربع مرات الإفلات والانسحاب من المنطقة) 

    التنظيم الذي ينتمي إليه: الجهاد الإسلامي

    تاريخ الإنتماء للتنظيم: 2000

    المصدر: مؤسسة مهجة القدس

    تحميل شهادة فخر واعتزاز بالشهيد


    إرسال رسالة تعزية بالشهيد


    تعليقات الفيسبوك

حسب التوقيت المحلي لمدينة القدس

حالة الطقس حسب مدينة القدس

استطلاع رأي

ما رأيك في تضامن الشارع الفلسطيني مع الاسرى في معركتهم الأخيرة في داخل سجن عوفر؟

44.2%

19.5%

33.8%

2.6%

أرشيف الإستطلاعات
من الذاكرة الفلسطينية

دولة الاحتلال تعلن وقف عملية "الرصاص المصبوب" على القطاع، وكانت نتيجة العدوان ما يزيد عن 1315 شهيداً، وعدد الجرحى يفوق 5300

17 يناير 2009

عصابة الأرغون ترمي قنابل في أماكن مختلفة من فلسطين تسفر عن استشهاد 18 فلسطينياً وجرح عدد آخرين

17 يناير 1948

اغتيال المجاهد رعد شحدة أبو الفول من سرايا القدس بقصف صهيوني استهدف سيارته شمال قطاع غزة

17 يناير 2008

الاستشهاديان نضال صادق وأحمد عاشور من سرايا القدس ينفذان عملية استشهادية في منطقة كوسوفيم أدت لمقتل وإصابة عدد من الجنود الصهاينة

17 يناير 2005

الأرشيف
القائمة البريدية