الأربعاء 27 أكتوبر 2021 م -
  • :
  • :
  • ص

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

    القنطار صفقة التبادل تؤسس لمرحلة جديدة من الصراع

    آخر تحديث: الأحد، 26 فبراير 2012 ، 00:00 ص

    أكد‎ ‎عميد‎ ‎الأسرى‎ ‎العرب‎ ‎المحررين‎ ‎اللبناني‎ ‎سمير‎ ‎القنطار‎ ‎أن‎ ‎صفقة‎ ‎تبادل‎ ‎الأسرى‎ ‎شكلت نصرًا‎ ‎‎عظيما‎ ‎يجب‎ ‎أن‎ ‎يؤسس‎ ‎لمرحلة‎ ‎جديدة‎ ‎من‎ ‎الصراع‎‎،‎ ‎وإن‎ ‎تلك‎ ‎المرحلة‎ ‎يجب‎ ‎أن‎ ‎تستند‎ ‎على‎ ‎المقاومة التي‎ ‎‎أوصلت‎ ‎العدو‎ ‎لأن‎ ‎يعيش‎ ‎أزمة‎ ‎فقدان‎ ‎قوة‎ ‎الردع.‎وأضاف‎ ‎أن‎ ‎قوة‎ ‎ردع‎ ‎الصهاينة‎ ‎قضمت‎ ‎قضمًا‎ ‎شديدًا تحت‎ ‎‎ضربات‎ ‎المقاومة‎ ‎وانجازاتها،‎ ‎لذلك‎ ‎أصبحوا‎ ‎قلقين‎ ‎ومتوجسين‎ ‎على‎ ‎مستقبل‎ ‎كيانهم.‎‏ ودعا‎ ‎القنطار‎ ‎قوى‎ ‎المقاومة‎ ‎‎الفلسطينية‎ ‎إلى‎ ‎أن‎ ‎تقاتل‎ ‎بيد‎ ‎قوية‎ ‎على‎ ‎الأرض‎ ‎وتسخر‎ ‎بنادقها‎ ‎لتحرير الأسرى،‎ ‎منوهًا‎ ‎إلى‎ ‎أن‎ ‎نهج‎ ‎التسوية‎ ‎لم‎ ‎‎يفعل‎ ‎شيئًا‎ ‎لتحقيق‎ ‎هذا‎ ‎المقصد.‎‏ وقال‎ ‎القنطار‎ ‎الذي‎ ‎تحرر‎ ‎بموجب‎ ‎صفقة‎ ‎تبادل‎ ‎تمت‎ ‎في‎ ‎‏2008‏:‎الصهاينة‎ ‎كان‎ ‎‎أمامهم‎ ‎خياران‎ ‎فيما‎ ‎يخص جنديهم‎ ‎الأسير‎ ‎بغزة‎ ‎جلعاد‎ ‎شاليط‎ ‎وهما‎ ‎إما‎ ‎أن‎ ‎تفقد‎ ‎آثاره‎ ‎كما‎ ‎جرى‎ ‎مع‎ ‎الطيار‎ ‎رون‎ ‎‎أراد‎ ‎أو‎ ‎يتم‎ ‎استعادته بصفقة،‎ ‎وهو‎ ‎الأمر‎ ‎الذي‎ ‎حدث‎ ‎بالفعل.‎
    ورأى‎ ‎القنطار‎ ‎الخبير‎ ‎في‎ ‎الشؤون‎ ‎الصهيونية‎ ‎أن‎ ‎‎الصهاينة‎ ‎سيُروجون‎ ‎ويسوقون‎ ‎قضية‎ ‎استعادة‎ ‎شاليط لدى‎ ‎المؤسسة‎ ‎العسكرية‎ ‎التي‎ ‎تشبه "‎البقرة‎ ‎المقدسة"‎‎ لديهم‎ ‎بأنها‎ ‎جاءت‎ ‎لتعزيز‎ ‎قيمة‎ ‎عدم‎ ‎التخلي‎ ‎عن جنودهم‎ ‎أياً‎ ‎كان‎ ‎الثمن.‎‏ وقدم‎ ‎شكره‎ ‎إلى‎ ‎الوسيط‎ ‎المصري‎ ‎بصفقة‎ ‎‎التبادل،‎ ‎مضيفا‎ ‎أن‎ ‎هذا‎ ‎الدور‎ ‎لم‎ ‎يكن‎ ‎ليحقق‎ ‎هذه‎ ‎النتيجة‎ ‎إلا بعد‎ ‎أن‎ ‎وصل‎ ‎الصهاينة‎ ‎لحقيقة‎ ‎واضحة‎ ‎أنهم‎ ‎لن‎ ‎‎يحرروا‎ ‎جنديهم‎ ‎الأسير‎ ‎بيد‎ ‎المقاومة‎ ‎بطريقةٍ‎ ‎أخرى.‎‏ ولفت‎ ‎إلى‎ ‎الفشل‎ ‎الاستخباري‎ ‎والأمني‎ ‎الصهيوني‎ ‎في‎ ‎‎الوصول‎ ‎لأي‎ ‎خيط‎ ‎أو‎ ‎أي‎ ‎معلومة‎ ‎تقود‎ ‎لمكان‎ ‎احتجاز شاليط

    (المصدر: صحيفة القدس الفلسطينية، 20/10/2011)

     


    أضف تعليق



    تعليقات الفيسبوك

حسب التوقيت المحلي لمدينة القدس

حالة الطقس حسب مدينة القدس

استطلاع رأي

ما رأيك في تضامن الشارع الفلسطيني مع الاسرى في معركتهم الأخيرة في داخل سجن عوفر؟

45.9%

17.6%

33.8%

2.7%

أرشيف الإستطلاعات
من الذاكرة الفلسطينية

استشهاد المجاهد فادي صبح من سرايا القدس باشتباك مسلح مع القوات الصهيونية الخاصة بمخيم الفارعة في طوباس شمال نابلس

27 أكتوبر 2006

اغتيال المجاهدين أحمد جود الله وعلاء خضرية من سرايا القدس على يد وحدة صهيونية خاصة بشارع رأس العين في نابلس

27 أكتوبر 2002

استشهاد القائدين شادي مهنا ومحمد قنديل من أبرز قادة سرايا القدس في عملية اغتيال صهيونية شمال قطاع غزة

27 أكتوبر 2005

استشهاد المجاهد جهاد صبحي عفانة أحد مجاهدي سرايا القدس خلال مهمة جهادية شمال قطاع غزة

27 أكتوبر 2010

الأرشيف
القائمة البريدية