الثلاثاء 11 مايو 2021 م -
  • :
  • :
  • ص

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

    وفد من الجهاد يهنئ بحرية منصور الشحاتيت

    آخر تحديث: السبت، 10 إبريل 2021 ، 12:11 م

    الصورة الأنصع لألم شعبنا هي بمنصور والصورة الأنصع لجهاد شعبنا هي صورة الفدائيين الذين ضربوا المحتل.

    الخليل/ وكالات:

    زار وفد من حركة الجهاد الإسلامي الأسير المحرر منصور الشحاتيت بمحافظة الخليل أمس الجمعة، لتهنئته وعائلته المجاهدة بالتحرر من سجون الاحتلال بعد اعتقال دام لسبعة عشر عاماً.

    وقال الشيخ القيادي خضر عدنان إن الحالة الصحية للأسير المحرر منصور الشحاتيت تستدعي من الكل الفلسطيني الوقوف وقفة جادة، وأن تكون محركاً للجميع لتحرير أسرانا من سجون الاحتلال، وفي مقدمتهم الأسرى المرضى والأسيرات وكبار السن والأسرى المعزولين.

    وناشد عدنان المقاومة الفلسطينية بأن يكون هناك ميثاق شرف فلسطيني ينادي بأن حرية الأسرى المرضى أولاً وفوراً وسريعاً.

    واستشهد عدنان بما قاله الأسير المحرر منصور الشحاتيت أحب وطني وأحب فلسطين رغم ما عاناه في سنوات الأسر الصعبة، والتي أثرت على حالته الصحية.

    وأضاف عدنان أن حالة الأسير المحرر منصور الشحاتيت هي انعكاس لعشرات الحالات الأخرى في سجون الاحتلال الذين غيبهم هذا الاحتلال البغيض وأبعدهم عن الحركة الأسيرة بعزلهم، فيجب إنقاذهم من هذا الاحتلال السادي الذي لا يبالي بسحق عظامهم.

    وأوضح عدنان بأن من كابد الأسر والاعتقال والزنازين والتنقلات واعتداءات وسادية الاحتلال، بإمكانه أن يرى كيف هي صورة منصور؟ وكيف سلب السجن عافيته وصحته؟، مذكراً أن منصور دخل السجن بفعل جهده وجهاده ضد الاحتلال، سائلاً المولى عز وجل أن يشفيه شفاء لا يغادر سقما، وأن يعيد له عافيته، مشيراً بأن هذا الحب الذي أبداه منصور لأهله ووطنه إنما يبغضه الاحتلال.

    وأكد عدنان بضرورة ألا تأخذنا الانتخابات وما سواها عن اهتمامنا بالأسرى وما يعانوه من فعل الاحتلال وبطشه وعنصريته، مذكراً بأن الصورة الأنصع لفلسطين تتمثل في ألم منصور وإخوانه، وكذلك بصورة ما فعله المجاهدون والاستشهاديون والأسرى في عتنائيل ووادي النصارى.

    10/04/2021


    أضف تعليق



    تعليقات الفيسبوك

حسب التوقيت المحلي لمدينة القدس

حالة الطقس حسب مدينة القدس

استطلاع رأي

ما رأيك في تضامن الشارع الفلسطيني مع الاسرى في معركتهم الأخيرة في داخل سجن عوفر؟

46.8%

16.1%

33.9%

3.2%

أرشيف الإستطلاعات
من الذاكرة الفلسطينية

استشهاد المجاهد أحمد السويركي من سرايا القدس أثناء تصديه لاجتياح قوات الاحتلال المتوغلة في حي الزيتون بمدينة غزة

11 مايو 2004

استشهاد الأسيرين المحررين عماد نصار وحسين أبو اللبن خلال الانتفاضة الأولى والشهيدين من غزة

11 مايو 1993

استشهاد الأسير عبد القادر أبو الفحم في سجن عسقلان خلال مشاركته في الإضراب عن الطعام والشهيد من سكان جباليا، وهو أول شهداء الحركة الأسيرة الذي يستشهد في معركة الإضراب عن الطعام

11 مايو 1970

قوات الاحتلال الصهيوني تحتل مدينة صفد، وقرى فرونة والأشرفية قضاء بيسان، وبيت محيسر قضاء القدس، والبصة قضاء عكا

11 مايو 1948

العصابات الصهيونية ترتكب مجزرة يافا؛ والتي أدت إلى استشهاد 95 فلسطينيا وجرح 220 آخريين

11 مايو 1921

الأرشيف
القائمة البريدية