الأحد 22 مايو 2022 م -
  • :
  • :
  • م

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

    في الاعتصام الأسبوعي لذويهم بغزة، دعوات لتكثيف التفاعل الشعبي والرسمي مع قضايا الأسرى

    آخر تحديث: الأربعاء، 22 فبراير 2012 ، 00:00 ص

    التحقت عائلة خميس عكيلة بقائمة أهالي الأسرى مؤخرا بعد اعتقال سلطات الاحتلال ابنها أحمد على معبر بيت حانون شمال غزة أثناء محاولته الوصول إلى مستشفى سان جون للعيون بالقدس لتلقي العلاج ورغم صدور التصريح اللازم له إلا أنه تعرض للاحتجاز والتحقيق لعدة ساعات ومن ثم إبلاغ مرافقه باعتقاله وحاليا محتجز في سجن المجدل.
    وقالت المواطنة أم أحمد والدة المعتقل أحمد عكيلة أنها جاءت للاعتصام الأسبوعي لأهالي الأسرى مؤكدة أن ابنها كان يعاني من آلام شديدة في عينه اليسرى وقرر الأطباء تحويله إلى القدس لصعوبة وضعه الصحي ولكن العائلة فوجئت باحتجازه واعتقاله دون إبداء الأسباب وراء ذلك مؤكدة أنها في حالة قلق على وضع ابنها الصحي لا سيما وأنه يحتاج للعلاج السريع ومهدد بفقدان البصر في حال عدم إجراء العمليات اللازمة.
    وناشدت عائلة عكيلة كافة الجهات الإنسانية والدولية بالتدخل لضمان تقديم العلاج اللازم لابنها المعتقل لتلافي وقوع المضاعفات الصحية له.
    من جانبها أكدت المواطنة أم عمار والدة الأسير تامر البريني المحكوم 20عاما ومضى على اعتقاله 8 سنوات في سجن نفحة أنها عرفت بالصدفة أن ابنها تم نقله قبل أيام إلى سجن السبع ولا تعرف ما السبب وراء ذلك وأبدت قلقها على وضعه الصحي كما أنها لم تستلم منه أي رسالة منذ فترة طويلة وتكتفي بالأخبار القليلة الواردة عن طريق الأسرى المحررين فقط.
    أما الأسير هلال جرادات من سكان بلدة اليامون في جنين والمبعد إلى غزة فقال إنه تضايق جدا عندما أخبرته عائلته أن قوات الاحتلال اقتحمت بيت العائلة وعبثت بمحتوياته وحققت مع شقيقه جمال مشيرا إلى أن الاحتلال يلاحق الأسرى أثناء الاعتقال وبعد التحرر ويضاعف من معاناتهم ومعاناة ذويهم من خلال إبعادهم مؤكدا أن هذه الممارسات الاحتلالية المتواصلة بحاجة إلى تدخل من جهات الاختصاص لإلزام العدو الصهيوني ببنود الاتفاقيات الخاصة بحقوق الأسرى وفق المواثيق الخاصة لحقوق الإنسان.
    ومن جانبه جدد موفق حميد ممثل جمعية حسام للأسرى والمحررين دعوته للأطراف الراعية لصفقة التبادل بالتدخل لإلزام العدو الصهيوني بالإفراج عن الأسيرات والأسرى المرضى الذين يعانون من سوء أوضاعهم الصحية مشددا على ضرورة قيام سلطات الاحتلال بالإفراج عن الدفعة التي أعلنت عنها للرئيس محمود عباس في أوقات سابقة.
    وطالب حميد وزير الأسرى عيسى قراقع وجهات الاختصاص بإعادة رواتب 170 أسيراً محرراً ممن يتقاضون الرواتب المقطوعة من أجل تمكينهم من توفير مستلزماتهم العائلية موضحا أن جامعتي الأقصى والأزهر وبالتنسيق مع جمعية حسام باشرت بإعداد الكشوفات اللازمة للأسرى والمحررين الذين لم يتمكنوا من استكمال تعليمهم الجامعي وسيتم عمل اللازم للالتحاق بالجامعات واستكمال المسيرة التعليمية.

    (المصدر: صحيفة الحياة الجديدة، 13/12/2011)


    أضف تعليق



    تعليقات الفيسبوك

حسب التوقيت المحلي لمدينة القدس

حالة الطقس حسب مدينة القدس

استطلاع رأي

ما رأيك في تضامن الشارع الفلسطيني مع الاسرى في معركتهم الأخيرة في داخل سجن عوفر؟

43.9%

19.5%

34.1%

2.4%

أرشيف الإستطلاعات
من الذاكرة الفلسطينية

استشهاد المجاهدين عبد المجيد الحاج صالح وياسين جاسر من سرايا القدس أثناء تصديهم للقوات الصهيونية المتوغلة شرق مدينة رفح

22 مايو 2009

الاستشهادي المجاهد إبراهيم نصر من سرايا القدس يفجر شاحنة مفخخة قرب موقع إيرز الصهيوني شمال قطاع غزة

22 مايو 2008

استشهاد المجاهد خالد زكارنة من سرايا القدس باشتباك مسلح مع جنود الاحتلال بالقرب من مدينة جنين

22 مايو 2002

اغتيال المجاهد جهاد عصفور من الجهاد الإسلامي بقصف صهيوني على مدينة الخليل

22 مايو 1994

مجلس الأمن يصدر قراره رقم 49 الخاص بوقف إطلاق النار أثناء الحرب بين العرب والصهاينة

22 مايو 1948

الأرشيف
القائمة البريدية