الأربعاء 30 سبتمبر 2020 م -
  • :
  • :
  • ص

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

    آخر تحديث: 2015-03-03

    إبراهيم سليمان مرزوق معمر

    البيانات الشخصية

    رقم الهوية: 920429537

    تاريخ الميلاد: 1948-04-08

    الوضع الاجتماعي: متزوج

    عدد الزوجات: 1

    عدد الأبناء: 5

    الجنس: ذكر

    المنطقة: قطاع غزة

    المحافظة: خانيونس

    مكان السكن: قيزان النجار

    البيانات الأكاديمية والمهنية

    المؤهل العلمي: جامعي

    المهنة: مدرس

    مكان العمل: حكومي

    بيانات الاستشهاد

    تاريخ الاستشهاد: 1987-04-15

    كيفية الاستشهاد: اغتيال

    مكان الاستشهاد: مفتاحيم

    تفاصيل الاستشهاد:

    من نشطاء حركة الجهاد الإسلامي ، عمل في صفوفها منذ لحظة البناء والتأسيس للحركة ، في يوم الأربعاء السابع عشر من شعبان 1417هـ، الموافق 15/4/1987م، كشفت المصادر الطبية في معهد الطب الشرعي "أبو كبير" داخل أراضينا المحتلة أن سبب الوفاة التي جاء في حالتها الشهيد "إبراهيم معمر" إلى المعهد الطبي إثر الحادث الغامض الذي تعرض له أثناء قيادته لسيارته هو القتل عمداً والاغتيال المباشر من قبل مجهولين، وفي موكب جنائزي مهيب تم تشييع الشهيد القائد/ "إبراهيم" إلى مثواه الأخير، رحم الله شهيدينا ونسأل الله أن يتقبلهما عنده من الشهداء، وأن يجمعهما مع النبي صلى الله عليه وسلم في جنة الرضوان

    نبذة عن الشهيد:

    ولد شهيدنا القائد المجاهد/ "إبراهيم سلمان مرزوق معمر" "أبا محمد" في مدينة بئر السبع بتاريخ 8/4/1948م.
    نشأ شهيدنا المجاهد/ "إبراهيم معمر" في أسرة بسيطة مؤمنة بالله تعرف واجبها نحو دينها ووطنها، وكباقي العائلات الفلسطينية هُجِّرت عائلته من قرية "بئر السبع" جنوب فلسطين في العام 1948م، ليستقر بها المقام في قطاع غزة "خانيونس".
    يعتبر شهيدنا القائد/ "إبراهيم" الابن الثاني لوالده، وله من الأخوة كما له أخت.
    ينتمي شهيدنا القائد/ "إبراهيم معمر" إلى عائلة مجاهدة في سبيل الله والوطن، حيث أستشهد ابن عمه "ماجد معمر" في عملية اغتيال صهيونية جبانة واستشهد العديد من أقربائه أثناء مقاومتهم للمحتل الغاصب، ولا زالت هذه العائلة المرابطة تقدم فلذات أكبادها دفاعاً عن الإسلام وفلسطين.درس شهيدنا القائد المجاهد/ "إبراهيم" بمدارس "بئر السبع" فحصل على الابتدائية والإعدادية وأنهى مرحلته الثانوية عام1970م وبعدها التحق بجامعة "الإسكندرية" بجمهورية مصر العربية الشقيقة ليتخرج منها عام 1978م. حياته، وكان ماهراً في تعلمه، يحب أن يتفوق في مستواه التعليمي.عمل شهيدنا القائد المجاهد/ "أبا محمد" مربياً للأجيال في مهنة التدريس في مدرسة "مصطفى حافظ" في مدينة خانيونس لمدة سنتين في مشروعٍ لوكالة الغوث للاجئين.توفيت والدته في العام 1990م، كما وتوفي والده في العام 1953م وهو ابن الخمس سنوات من عمره فتربى  يتيماً في فلسطين.اتصف شهيدنا القائد/ "إبراهيم معمر" بالشجاعة وعدم الخوف، فكان لا يهاب مواجهة الأعداء وعُرف بصلابته في التحقيقات ومواقفه الشجاعة عندما أعتقل عام 1974م بتهمة امتلاكه لأسلحة، فكان يرفض بشدة الانصياع لأوامر الضباط والجنود الصهاينة والتي تهدف إلى إذلال المعتقلين.
    كان شهيدنا المجاهد/ "حنوناً على أهل بيته وأصدقائه محباً للآخرين ترتسم على وجهه ابتسامة بريئة تتواصل معه وتُظهر طيب معدنه.

    ارتبط شهيدنا الفارس/ "إبراهيم معمر" بعلاقات حميمة مع كل القادة والمؤسسين لحركة الجهاد الإسلامي وعلى رأسهم الدكتور الأمين العام للحركة/  "فتحي الشقاقي"

    إنجازات الشهيد:

    تعرف شهيدنا القائد/ "إبراهيم - أبا محمد" منذ كان شاباً يافعاً على الشهيد القائد/ "فتحي الشقاقي" وكان ذلك مع بداية الثمانينات لدى بروز حركة الجهاد الإسلامي في الساحة الفلسطينية، فكان شهيدنا القائد "إبراهيم معمر" من أوائل الملتحقين في صفوفها والمؤسسين لهذا الفكر الإسلامي.
    عرفه مسجد "الإسلام" القريب من سكناه منذ نعومة أظافره مصلياً ملتزماً في صفوف حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين وناشطاً فاعلاً ومدافعاً صلباً عن أفكارها ومربياً للأجيال الناشئة.
    شارك الشهيد القائد/ "إبراهيم معمر" في معظم نشاطات حركة الجهاد الإسلامي في مرحلة الثمانينات (جلسات في المساجد – ندوات في البيوت – مهرجانات – الإحياء السنوي لليلة القدر في المسجد الأقصى الشريف - حضور خُطب الجمعة في مسجد القسام ببيت لاهيا...).
    مارس شهيدنا القائد/ "أبا محمد" الدعوة إلى الله في كل مكان يتواجد فيه، فقدم الدعم المادي للحركة على أرض فلسطين عندما عمل في المملكة العربية السعودية، ونشر فكر حركة الجهاد الإسلامي في عقول الناس .
    حضر شهيدنا المجاهد القائد/ "إبراهيم" العديد من الندوات للدكتور "فتحي الشقاقي" رحمه الله، والتي كان يعقدها _ الشقاقي_ في البيوت في بداية الثمانينات ويشرح فيها أفكاره ويدعو فيها للجهاد في سبيل الله ويؤكد من خلالها على مركزية القضية الفلسطينية ووجوب مقاتلة العدو دون انتظار.
    اعتقل شهيدنا القائد/ "إبراهيم" مع بداية الانتفاضة الأولى (1984م)، بتهمة الانتماء لتنظيم الجهاد الإسلامي والقيام بفعاليات لصالح حركة الجهاد الإسلامي.
     

    التنظيم الذي ينتمي إليه: الجهاد الإسلامي

    تاريخ الإنتماء للتنظيم: 1983

    المصدر: مؤسسة مهجة القدس

    تحميل شهادة فخر واعتزاز بالشهيد


    إرسال رسالة تعزية بالشهيد


    تعليقات الفيسبوك

حسب التوقيت المحلي لمدينة القدس

حالة الطقس حسب مدينة القدس

استطلاع رأي

ما رأيك في تضامن الشارع الفلسطيني مع الاسرى في معركتهم الأخيرة في داخل سجن عوفر؟

42.2%

15.6%

37.8%

4.4%

أرشيف الإستطلاعات
من الذاكرة الفلسطينية

الافراج عن 25 أسيرة فلسطينية مقابل الحصول على معلومات عن الجندي الصهيوني شاليط المختطف لدى المقاومة بغزة

30 سبتمبر 2009

استشهاد المجاهدين سفيان أبو الجديان ومحمود المدهون من سرايا القدس أثناء تصديهم لقوات الاحتلال المتوغلة بمخيم جباليا شمال غزة

30 سبتمبر 2004

استشهاد الطفل محمد الدرة على يد قوات الاحتلال الصهيوني في اليوم الثاني لانتفاضة الأقصى

30 سبتمبر 2000

البريطانيون ينفذون حكم الإعدام بالمناضل يوسف سعيد أبو درة في القدس

30 سبتمبر 1939

انعقاد المؤتمر الشعبي الفلسطيني في نابلس لدفع الشباب إلى ميادين الجهاد والمقاومة

30 سبتمبر 1931

مقتل جندي صهيوني وإصابة آخر في كمين لسرايا القدس استهدف جنود الاحتلال وسط مدينة نابلس

30 سبتمبر 2002

الإفراج عن الشيخ الشهيد أحمد ياسين من السجون الصهيونية بعد في إطار عملية تبادل الأسرى بين دولة الكيان والحكومة الأردنية

30 سبتمبر 1997

الأرشيف
القائمة البريدية